منتدى أوراق الابداع.


أهلا و سهلا زائرنا الكريم ، إذا كانت هذه زيارتك الأولى فيشرفنا أن تنضم إلينا و تقوم بالتسجيل إذا رغبت في المشاركة في منتدى أوراق الإبداع ،أما إذا رغبت في قراءة المواضيع و الإطلاع عليها فتفضل بزيارة منتدانا .




لكل شخص في هذه الحياة أوراق خاصة..يعرفها بأسلوبه ...بطريقته...بأحساسه...يرسم لها صورة ...يلونها كما يريد.

TvQuranTvQuran   

المواضيع الأخيرة

» بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا على المنتدى
الجمعة ديسمبر 13, 2013 11:46 pm من طرف زائر

» هل العسل لايفسد أبداً ؟
الخميس أكتوبر 31, 2013 2:47 pm من طرف أمة الله المبدعة

» من هو مخترع المصباح ؟
الخميس أكتوبر 31, 2013 2:47 pm من طرف أمة الله المبدعة

» عشقت حبيبي *** عشقت حبيبي
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 11:32 am من طرف أمة الله المبدعة

» *** الستايل الجديد للمنتدى ***
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 10:25 am من طرف hichem

» **كتاب فلاشي – الطب النبوي**
الإثنين سبتمبر 09, 2013 9:55 pm من طرف hichem

» ****فروض و اختبارات في مادة العلوم الفيزيائية للسنة الثانية متوسط****
الأربعاء مايو 08, 2013 6:48 pm من طرف tetbirt

» اختبارات الثلاثيات الثلاث في الرياضيات أولى متوسط
الإثنين مارس 04, 2013 12:00 pm من طرف أمة الله المبدعة

» قرص الرفيق في الرياضيات أولى متوسط ـ تمارين مع الحل + حلول تمارين الكتاب المدرسي
الإثنين مارس 04, 2013 11:54 am من طرف أمة الله المبدعة

دخول

لقد نسيت كلمة السر

الحبيب المصطفي .

برنامج آيات .

المبدع أحمد الشقيري.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 24 بتاريخ الثلاثاء مارس 05, 2013 6:00 pm

تبرع بإعتمادات .


    ***جون جاك روسو***

    شاطر
    avatar
    أمة الله المبدعة
    المديرة العامة .

    الجنس : : انثى
    الدولة : :
    مزاجي : :
    تاريخ الميلاد : : 14/01/1994
    تاريخ التسجيل : : 20/08/2012
    عدد المساهمات : 208
    نقاط : 18536
    السٌّمعَة : 46
    العمر : 23

    بطاقة الشخصية
    بطاقة شخصية:

    فراشة ***جون جاك روسو***

    مُساهمة من طرف أمة الله المبدعة في الثلاثاء يناير 08, 2013 8:36 pm



    جان جاك روسو
    جان جاك روسو (28 يونيو 1712-2 يوليو 1778) كاتب وفيلسوف فرنسي، ولد بسويسرا بجنيف، كان أهم كاتب في عصر العقل. وهو فترة من التاريخ الأوروبي، امتدت من أواخر القرن السابع عشر إلى أواخر القرن الثامن عشر الميلاديين. ساعدت فلسفة روسو في تشكيل الأحداث السياسية، التي أدت إلى قيام الثورة الفرنسية. حيث أثرت أعماله في التعليم والأدب أخف]

    حياته المبكرة
    وُلد روسو في مدينة جنيف بسويسرا. وكانت أسرته من أصل بروتستانتي فرنسي، وقد عاش في جنيف لمدة سبعين عاما تقريبا. توفيت أمه عقب ولادته مباشرة، تاركة الطفل لينشأ في كنف والده، الذي عُرف بميله إلى الخصام والمشاجرة. ونتيجة لإحدى المشاجرات عام 1722م، اضطر والد روسو إلى الفرار من جنيف. فتولى عم الصبي مسؤولية تربيته.

    نقطة التحول في حياته:
    كانت نقطة التحول في حياة روسو عام 1749م، حين قرأ عن مسابقة، تكفـَّلت برعايتها أكاديمية ديجون، التي عرضت جائزة مالية لأحسن مقال عن موضوع " هل إحياء النشاط في العلوم والفنون سيؤدي إلى الإسهام في تطهير السلوك الأخلاقي ؟ ". وما أن قرأ روسو عن المسابقة حتى أدرك المجرى الذي ستتّجه إليه حياته. وهو معارضة النظام الاجتماعي القائم الذي كان يشعر بالاستياء منه كثيرا، ما بين طبقة غنية تهتم بالبذخ والمظاهر والتفاخر، وطبقة كبيرة من الفقراء المعدمين. وقدم روسو مقاله إلى الأكاديمية تحت عنوان: بحث علمي في العلوم والفنون عام 1750 /1751 م، ففاز بالجائزة.

    أعماله في التربية
    كتب روسو كتابا رئيسيا في التربية اسمه "إميل أوعن التربية" على هيئة قصة طفل. وتبدأ القصة بنشأة الطفل إميل وتنتهي بزواجه وهو في سن 25 سنة. يربى النشئ على طبيعته بدون إجبارة على حفط العلوم والثقافات، بذلك يتعلم النشئ من طبيعة ميوله وبالتجربة الشخصية.
    وكما يؤكد روسو على استقلالية النشئ، فيجب أن يكون هذا مقترنا بتوجيه خفي بحيث تتفق ميول النشئ مع ما يريده المعلم. ففي كتاب "إميل أو عن التربية" يقول روسو:" اتبعوا مع النشئ الطريقة العكسية، وهي أن يشعر النشئ بأنه هو صاحب الاختيار. فلا توجد استجابة وتكريس إلا بالشعور بأن المرء حرا فيما يتعلمه. هذا هو التكريس الحقيقي".

    و يرى روسو أن النشئ الذي ينشأ على تلك الطريقة الحرة هو الأصلح لمجتمعه.
    انتشرت طريقة روسو في تربية النشئ سريعا في مختلف الدول الأوروبية، وهي تعتبر حتى يومنا هذا الطريقة الأساسية لطرق التعليم الحديثة.

    أفكاره
    قام روسو بانتقاد المجتمع في رسائل عديدة. ففي رسالته تحت عنوان: "بحث في منشأ وأسس عدم المساواة" (1755م)، هاجم المجتمع والملكية الخاصة باعتبارهما من أسباب الظلم وعدم المساواة. وكتابه "هلويز الجديد" (1761م) مزيج من الرواية الرومانسية والعمل الذي ينتقد بشدة زيف المبادئ الأخلاقية التي رآها روسو في مجتمعه. وفي كتابه "العقد الاجتماعي" (1762م)، وهو علامة بارزة في تاريخ العلوم السياسية، قام روسو بطرح آرائه فيما يتعلق بالحكم وحقوق المواطنين. وفي روايته الطويلة "إميل" (1762م) أعلن روسو أن الأطفال، ينبغي تعليمهم بأناة وتفاهم. وأوصى روسو بأن يتجاوب المعلم مع اهتمامات الطفل. وحذر من العقاب الصارم ومن الدروس المملة، على أنه أحس أيضًا بوجوب الإمساك بزمام الأمور لأفكار وسلوك الأطفال.

    حياته المتأخرة
    عندما تحول روسو إلى الداخلية الكاثوليكي، خسر حقوق المواطنة في جنيف. ولكي يستعيد هذه الحقوق تحول مرة أخرى عام 1754م إلى المذهب البروتستانتي. وفي عام 1757م اختلف مع الفلاسفة؛ لأنه استشعر منهم الاضطهاد.عام 1757 زار المغرب كمساعد لسفير البندقية وأبدى إعجابه به وتغنى بجمال فتاة مغربية أغرم بها كان اسمها حميدة.








    ♥♥ اللهم اجعل أمـَي ممن تقول لها النار : {أعبري فإن نورك أطفا نــاري } وتقول لها الجنه... :
    { أقبلي فقد اشتقت إليك ♥ ♥

    ♥ ♥اللهم اجعل أبي ممن تقول له النار : {أعبر فإن نورك أطفا نــاري } وتقول له الجنه... :
    { أقبل فقد اشتقت إليك♥♥



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 24, 2017 10:36 am